افتتاح المركز الجهوي للكفاءات العرضانية والتفتح الذاتي بأكاديمية جهة الشرق

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 15 مارس 2017 - 9:21 صباحًا
افتتاح المركز الجهوي للكفاءات العرضانية والتفتح الذاتي بأكاديمية جهة الشرق

تنفيذا لمقتضيات عمل الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق الخاص بتنزيل مضامين التدابير ذات الأولوية والمشاريع المندمجة وخاصة المحور المتعلق بالتمكن من اللغات والمحور المتعلق باللغات والتواصل، وبمناسبة اليوم الأممي لعيد المرأة تم افتتاح المركز الجهوي للكفاءات العرضانية والتفتح الذاتي، وبهذه المناسبة القى السيد محمد ديب كلمة مقتضبة رحب فيها بالحضور الكرام ومهنئا المرأة في عيدها الأممي عامة والمرأة العاملة بقطاع التعليم بجهة الشرق خاصة، مؤكدا أن اختيار زمن الافتتاح واليوم الأممي لعيد المرأة جعل هذا اليوم مميزا خاصة وأنه توج بإصدار كتاب يجمع بين دفتيه مجموعة من الأعمال لنخبة من مبدعات جهة الشرق ضمن منشورات الأكاديمية هذا الإبداع الذي حرصت الأكاديمية على جمع مادته وطبعه ليكون هذية للمرأة بحقل التربية في هذا اليوم العالمي، كما سيجل هذا الإصدار حسب كلمة محمد ديب في تاريخ الإنتاج التربوي والأدبي على مستوى الأكاديمية سبقا مشهودا، كما أن افتتاح هذا المركز بالأقطاب التي يتوفر عليها والأطر التي سوف تعمل فيه يعد لبنة اساسا في الارتقاء بالفعل التربوي خاصة عندما يأخذ هذا الفعل صيغة فعل ثقافي وجمالي كما سيعطي لتعلمات الناشئة بعدا إشعاعيا أكثر فاعلية، واضاف أن المحتويات المستهدفة لتفعيل هذا المركز تعكس حجم مؤشرات النجاح في تدبير البعد الثقافي في العملية التربوية ، للإشارة فالمركز سيشتغل في مجموعة من الأقطاب منها قطب اللغات باعتبارها آليات التواصل لدى المتعلمين، قطب الموسيقى والمسرح والسينما والفنون التشكيلية، قطب المعلوميات، التكنولوجيا الصناعية، قطب التربية المقاولاتية، إضافة إلى قطب التمهير والتنشئة الرياضية من خلال المراكز الرياضية الموازية باعتبار أن الفعل الرياضي يعكس جانبا مهما من ثقافة المجتمع. واختتم الحفل بتقديم جوائز “تحدي القراءة العربي” 2016، وافتتاح عرض أزياء مشحون بالرموز عنوانه “لو كنت امرأة” تقديم شبكة الفن –أ- 48)، كما تم عرض مسرحية “القرية والحمار” من تقديم جمعية بصمة جيل صاعد بجرادة محورها آفة الطمع وعواقبه الوخيمة.

المصدر - وجدة الرسمية
رابط مختصر