الجهة الشرقية.. مشاريع تنموية مهمة على الشريط الحدودي مع الجزائر

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 10 مارس 2017 - 11:54 صباحًا
الجهة الشرقية.. مشاريع تنموية مهمة على الشريط الحدودي مع الجزائر

أشرف، السيد عبد النبي بيعوي، رئيس مجلس جهة الشرق، رفقة السيد محمد امهيدية والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد، والسيد عامل إقليم جرادة، يوم الخميس 9 مارس 2017، على إعطاء انطلاقة مجموعة من المشاريع التنموية المبرمجة لفائدة إقليم جرادة، في إطار البرنامج الاستعجالي لتأهيل المناطق الحدودية لجهة الشرق 2016 ـ2017.

وهمت هذه المشاريع التي أعطيت انطلاقة أشغالها، الطرقات القروية وتحسين وتعزيز البنيات التحتية وفك العزلة عن المناطق النائية بالعالم القروي بإقليم جرادة، والذي استفادت منه كل من من الجماعة القروية لراس عصفور ( 11,8 كلم)، الجماعة القروية سيدي بوبكر ( 9.80 كلم)، والجماعة القروية لأولاد سيدي عبد الحاكم ( 20 كلم )، بالإضافة إلى الجماعة القروية لتيولي ( 8,880 كلم ).

كما أشرف السيد عبد النبي بعيوي رئيس مجلس جهة الشرق، رفقة السيد والي جهة الشرق والسيد عامل إقليم جرادة على على تسليم 6 شاحنات صهريجية للماء لفائدة 6 جماعات قروية باقليم جرادة.

وموازاة مع ذلك تم إعطاء الانطلاقة لمشروع إنجاز مركب سوسيورياضي للقرب بجرادة، الذي تصل تكلفته المالية 8 مليون درهم. ويضم المركب السوسيورياضي، ثلاثة ملاعب لكرة القدم، ملعب لكرة اليد، ملعبين للكرة الحديدية، وفضاء للعب .

ومن المبرمج ان يستفيد إقليم جرادة بمجموعة من المشاريع التي توجد في طور الإنجاز سيمولها مجلس جهة الشرق مع شركاء اخرين كالمديرية العامة للجماعات المحلية وولاية جهة الشرق، وتتعلق هذه المشاريع بالطرقات التي رصد لها غلاف مالي يزيد عن 50 مليون درهم، ورصد 2,4 مليون درهم لمشاريع الكهرباء، و 11 مليون درهم، خصصت للحافلات والآليات التي تم اقتناؤها لفائدة الجماعات القروية بالإقليم، بالإضافة إلى المشاريع الاجتماعية والرياضية التي رصدت لها 8,4 مليون درهم.

وتهدف المشاريع المبرمجة من طرف مجلس جهة الشرق لفائدة إقليم جرادة، إلى فك العزلة عن الدواوير القروية، وتحسين مستوى خدمة الطريق وفق تطلعات الساكنة، وتحسين ظروف السلامة الطرقية، ومحاربة الهدر المدرسي، وتأهيل المجال الرياضي، وتيسير الولوج إلى المرافق الصحية، بالإضافة إلى المساهمة في التنمية السوسيواقتصادية للجماعات الحدودية.

رابط مختصر