انتحار عجوز في عقدها 90 بواسطة حبل بحي سيدي يحيى بوجدة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 15 فبراير 2017 - 10:25 صباحًا
انتحار عجوز في عقدها 90 بواسطة حبل بحي سيدي يحيى بوجدة

عرفت مدينة وجدة خلال السنوات الأخيرة، عددا مهولا من حالات الإنتحار، إذ لا يمر يوم دون أن نسمع عن إقدام شخص على شنق نفسه.

استقبلت مستعجلات الفارابي بوجدة أمس الثلاثاء 14 فبراير، جثة إمرأة عجوز أقدمت على شنق نفسها داخل بيتها الواقع بشارع الحسن الثاني بحي سيدي يحيى بمدينة وجدة باستعمال حبل.

ووفقا لبعض المصادر الإعلامية، فإن الضحية تبلغ من العمر حوالي 90 سنة عثر عليها صبيحة هذا يوم أمس جثة هامدة معلقة بواسطة حبل داخل إحدى غرف منزلها، هذا وفور علمها بالخبر هرعت مختلف المصالح الامنية لعين المكان لاتخاذ الاجراءات اللازمة، فيما تولت مصالح الوقاية المدنية رفع الجثة وإحالتها على مستودع الأموات في إنتظار إخضاعها للتشريح الطبي بناء على أوامر من النيابة العامة.

رابط مختصر