تفاصيل حادثة العيد التي أودت بحياة طفل بين وجدة والسعيدية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 27 يونيو 2017 - 1:19 مساءً
تفاصيل حادثة العيد التي أودت بحياة طفل بين وجدة والسعيدية

فاجعة مروعة تلك التي هزت منطقة بني درار القروية نواحي مدينة وجدة أمس الإثنين اولى أيام العيد، حيث عاشت المنطقة على وقع استنفار أمني عقب حادثة سير مروعة على الطريق الرابطة بين وجدة وأحفير وراح ضحيتها طفل في مقتبل العمر.

الحادثة حسب ما كشفه مصدر حصري لوجدة الرسمية من مكان وقوعها، تعود تفاصيلها إلى أن سيارة مجهولة صدمت الطفل على مستوى مدارة سيدي حازم في الطريق المتوجهة لمنعرجات الكربوز، دون أن يتأكد إن كان صاحب السيارة قد فر بعد ارتكاب الحادث.

هذا وقد قام العشرات من عائلة الضحية وعدد من المواطنين المتعاطفين معهم من إغلاق الطريق الرئيسية الرابطة بين وجدة وأحفير على مستوى النقطة التي شهدت الحادثة، احتجاجا ومطالبة بتحقيق عاجل ومعاقبة مرتكب الحادثة، وهو ما أدى إلى أزمة مرور بذات الطريق التي امتلأت أمس بشكل كبير بالسيارات المتوجهة نحو شاطئ السعيدية.

وحضر الى مكان الحادث العديد من المسؤولين لمحاولة احتواء غضب السكان، مطالبين إياهم بانهاء الاحتجاج وفتح الطريق في وجه حركة السير التي تعطلت لازيد من ساعتان.

رابط مختصر