جرادة.. مرضى السيلكوز يصلون صلاة الجنازة على حقوقهم المهضومة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 21 دجنبر 2016 - 10:31 صباحًا
جرادة.. مرضى السيلكوز يصلون صلاة الجنازة على حقوقهم المهضومة

خرج مرضى السيليكوز المهني وضحايا حوادث الشغل وذويهم بجرادة، للاحتجاج على الأوضاع المزرية التي يعيشها هؤلاء المرضى في استنكار وغضب على إقبار حقوقهم. حيث صلوا صلاة الجنازة في عملية رمزية تدل على ما يشعرون به من أسى.

وقد نظموا وقفتين احتجاجيتين خلال مسيرة جابت الشارع الرئيسي للمدينة المنجمية، الجمعة الماضي، بعد أكثر من خمسة أشهر من الاعتصام، أمام إدارة مفاحم المغرب سابقا، لمطالبة بتحقيق مطالبهم العادلة والمشروعة محملين المسؤولية للسلطات المحلية والإقليمية لما قد ستؤول إلى الأوضاع خاصة وأنهم سيقضون فصل الشتاء وسط أجواء باردة ستزيد من  معاناتهم وربما تؤدي لا قدر الله إلى الموت داخل المعتصم إذ أغلب المرضى محكومون بعجز  تفوق نسبته 35% .

هذا وقد عبر عدد من مرضى السيليكوز المهني وحوادث الشغل  عن أسفهم للحالة التي أصبحوا عليها بعدما أن  قدموا خدمات جليلة لاقتصاد هذا الوطن، ووجدوا أنفسهم معتصمين منددين لسنوات ولا أحد يراعي لمعاناتهم وبؤسهم، وتركوا يصارعون هذا المرض الفتاك، بل تحركت السلطات المحلية والأمنية ووجهت استدعاءات لأربع معتصمين للتحقيق معهم بتهمة الإخلال بالنظام العام.

كما ذكر هؤلاء المعتصمون بأن احتجاجاتهم مستمرة بعد موقف المسؤولين عن القطاعات التي لها ارتباط بالملف المطلبي لمرضى السيلكوز المهني، والتخلي عن  عجزة  أنهكهم مرض السيلكوز ينخر أجسامهم، أفنوا حياتهم من أجل توليد الطاقة ورفع الاقتصاد رغم كل النداءات والوعود التي قطعت من طرف المسؤولين من أجل معالجة ملفهم المطلبي.

رابط مختصر