رئيس مجلس جهة الشرق “بعوي” يجتمع مع مهنيي الصيد البحري

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 4 مايو 2017 - 1:35 مساءً
رئيس مجلس جهة الشرق “بعوي” يجتمع مع مهنيي الصيد البحري

عقد السيد عبد النبي بعوي، رئيس مجلس جهة الشرق، زوال يوم الأربعاء 3 ماي الجاري، إلى جانب السيد الكاتب العام لولاية جهة الشرق عمالة وجدة أنجاد وبحضور السادة رؤساء مختلف الفرق بالمجلس، وممثل للمندوبية الإقليمية للصيد البحري بالناظور، اجتماعا مع مهنيي قطاع الصيد البحري ورؤساء الجمعيات المهنية العاملة في قطاع الصيد البحري بالجهة لتسريع وتيرة ملف الاستفادة من برنامج الدعم المادي للصيادين المتضررين من الدلفين الأسود المعروف بسمك “النيكرو”.

وقال السيد عبد النبي بعوي، رئيس مجلس جهة الشرق، على أن انخراط مجلس الجهة في عملية تعويض أصحاب مراكب الصيد ضحايا الدلفين الأسود يأتي تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده الذي حرص اشد الحرص على تعويض شباك الصيادين المتضررة من سمك “النيكرو” بنسبة 100 في المائة، في حين كانت نسبة هذا التعويض لن تتجاوز نسبة 50 في المائة.

وأشار عبد النبي بعوي، على ان الدولة خصصت حوالي 900 مليون درهم، لتعويض الشباك المتضررة من سمك “النيكرو” للصيادين بالبحر الأبيض المتوسط وذلك على مدى سنتين على مستوى جهتي الشرق وطنجة تطوان الحسيمة .

ودعا السيد عبد النبي بعوي، ممثل المندوب الإقليمي للصيد البحري بإقليم الناظور إلى تسهيل عملية مساطير ملفات تعويضات المتضررين مع الحرص التام على الشفافية والأحقية في الاستفادة.

وحرصا من مجلس جهة الشرق على اهمية قطاع الصيد البحري في تحريك عجلة التنمية على صعيد الجهة، اكد السيد عبد النبي بعوي على ان مجلس الجهة منخرط بشكل كبير في عملية دعم هذا القطاع الحيوي، مشيرا الى أن المجلس ساهم بمبلغ 10 ملايين درهم، للتخفيف من الأضرار المادية التي تلحق المهنيين بكل من إقليمي الناظور والدريوش جراء تعرض شباك الصيد المتضررة بنسبة 100 في المائة من اقتناء الشباك الجديدة المخصصة لصيد الأسماك السطحية.

ومن جهتهم، عبر مهنيي قطاع الصيد البحري الحاضرين للاجتماع، عن ارتياحهم وشكرهم الكبير للسيد رئيس مجلس جهة الشرق على المجهودات الجبارة التي قام بها في الدفاع على مطالبهم وحقوقهم وضرورة الإسراع في منحهم التعويضات للعودة لمزاولة نشاطهم بشكل طبيعي بموانئ جهة الشرق.

رابط مختصر