شخصان يحرقان شابا بوجدة.. والمستشفى الجامعي يرفض استقباله

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 3 يوليوز 2017 - 12:42 مساءً
شخصان يحرقان شابا بوجدة.. والمستشفى الجامعي يرفض استقباله

أقدم شابان من مدينة وجدة، الجنعة الأخير، على إضرام النار في جسد شاب يبلغ من العمر حوالي 25، حيث تعرض هذا الأخير لحروق خطيرة من الدرجة الثالثة، لأسباب لم نتمكن من معرفتها لحد الساعة، ليتم نقله على عجل نحو مستشفى الفارابي بوجدة لتلقي العلاج الضروري، ونظرا لعدم اختصاص المستشفى المذكور، تقرر إحالته على المستشفى الجامعي لكونه يتوفر على الإمكانيات اللازمة من أجل نقل المصاب نحو مستشفى إبن رشد، إلا أن إدارة CHU قررت عدم استقباله.

وفي السياق ذاته ووفق معلومات من مصادر خاصة، وأمام تعنت إدارة المستشفى الجامعي في استقبال الشخص المصاب، تحاول إدارة مستشفى الفارابي إنقاذ الموقف من خلال العمل على توفير سيارة إسعاف لنقله نحو مدينة الدار البيضاء.

akhbar alyawm wajda،
رابط مختصر