عمر حجيرة.. بلَمْسَة مني سأحول أحياء شبه منكوبة إلى “جنة” !

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 10 ماي 2016 - 3:53 مساءً
عمر حجيرة.. بلَمْسَة مني سأحول أحياء شبه منكوبة إلى “جنة” !

بات سكان هوامش وضواحي مدينة وجدة يترقبون في كل لحظة زيارة رئيس جماعة المدينة للاطلاع على حجم الخراب الذي يعيشون وسطه في أحياء بنيت معظم منازلها في ظلمة الليل.

عمر حجيرة رئيس الجماعة الذي أصبحت جولاته روتنية لمختلف الأحياء الهامشية، يحاور سكان هذه الأحياء ويطلع على أحوالهم ويستمع لمطالبهم، بل أكثر من ذلك يعدهم أنه وبلمسة منه سيجدون أنفسهم وسط جنة لم يكونوا يحلموا بها.

تصريح من أحد مواطني “حي البركاني” شمال مدينة وجدة يكشف فيه للساحة أن “جولات حجيرة باتت معروفة ولكن لحد الساعة وبعد عدد من الزيارات لم نتمكن من الحصول على أبسط المتطلبات”، قبل أن يضيف المتحدث “لقد طلبنا من الرئيس تغيير مادة تبليط الأزقة فوعدنا بذلك لثلاث مرات لكنه لم يفعل”.

حجيرة يثير شكوكا عند من لاقتهم الساحة حول أهدافه من زيارة أحياء هامشية خاصة في لحظات تقترب فيها بوابة الحرب السياسية والتشريعية من أن تفتح في وجه حجيرة ومنافسيه.

المصدر - الساحة
رابط مختصر