Recharge Inwi gratuite sur Oujda Officiel
6102 5838 0076 2770

قبيل ذكرى المولد.. أطفال بوجدة يصنعون “قنبول” من مواد كيميائية خطيرة‎.

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 دجنبر 2016 - 2:44 مساءً
قبيل ذكرى المولد.. أطفال بوجدة يصنعون “قنبول” من مواد كيميائية خطيرة‎.

 

انفجارات قوية تلك التي يسمع صداها بين الفينة والاخرى هذه الأيام بمختلف أحياء مدينة وجدة، وهي انفجارات غالبا ما ترعب عددا من الذين يفاجؤون بها، كون أن عيد المولد النبيوي والاحتفالات به بأغلب مدن جهة الشرق تكون احتفالات بتفجير مفرقعات لا ينتبه الأطفال لخطورتها.

                                                                 

الخطير في جديد هذه المفرقعات هي تلك التي بات يصنعها الأطفال ويفجرونها بشكل آني، حيث أن قوة انفجارها تعتبر مهولة كما أنها أرعبت عددا من الأشخاص الذين تواصلوا لهبة بريس بهذا الخصوص، فقد أكد متحدث أن زوجته الحامل اصيبت بهلع غير متصور بعدما فجر أطفال أمام بيته متفجرا يسمى القنبولة مؤكدا أنه بات متخوفا من مضاعفات هلع زوجته على جنينها.

 

هذا واقتربت هبة بريس من عدد  من الأطفال للتعرف على كيفية صناعة هذا المتفجر فاكتشفنا أنهم يقومون وبدقة اكتسبوها مع مداومة صنع المتفجر، – يقومون – بدمج كمية من الماء الكيميائي القاطع مع كمية من ورق الألمنيوم المعتمد في الطبخ وكمية من الكبريت ومن السلك المستعمل في غسيل الأواني، ويكون دمج هذه المواد داخل قنينة بلاستيكية، وهو ما يحدث تفاعلا بعد إلقاء القنينة لمسافة بعيدة فيحدث الانفجار.

المصدر - هبة بريس
رابط مختصر