وجدة .. حافلات الموت تجول الشوارع بكل حرية

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 29 دجنبر 2016 - 11:12 صباحًا
وجدة .. حافلات الموت تجول الشوارع بكل حرية

على بعد أيام قليلة من انطلاق حافلات جديدة ذات جودة عالية تابعة لشركة موبيليس بمدينة وجدة، مازالت حافلات الشرق الشركة التي ستتوقف حافلاتها عن الجولان عشية 31 من دجنبر الجاري، ـ مازالت ـ تجول مختلف الشوارع وكأنها مراكب للموت تخبر كل من يستقلها أنه سينتقل من مكان لآخر داخل لحد للموتى، بالنظر إلى حالتها الكارثية وتهديدها الكبير للأرواح.

الحافلات الصفراء اللون وكما تكشف الصورة، أصبحت تهدد بشكل كبير حياة المواطنين خاصة منهم التلاميذ الذين لا يتراجعون عن التسلق بكامل الحافلة ومن كامل جوانبها، حتى يتمكنون من الوصول إلى منازلهم والعودة مرة اخرى لمؤسسات تعليمية يدرسون  بها.

فالحافلات جميعها اختفت نوافذها، وتحولت لحافلات مفتوحة على كل شيء، وأخطر شيء  أنها مفتوحة على الموت، إذ يضطر التلاميذ والركاب جميعا إلى التمسك ببعضهم البعض خشية أن يسقط أحدهم من حافلة لا أبواب ولا نوافذ بها.

متحدث لهبة بريس كشف أن هذه الحافلات أصبحت تجول بكل حرية بوجدة دون أن يتم إيقافها من طرف السلطات أو تسجيل غرامات ومخالفات للشركة، كونها تخالف ما تم الاتفاق عليه في دفتر التحملات، وتهدد حياة المواطنين بشكل لم يسبق له مثيل في تاريخ وجدة.

 

المصدر - هبة بريس
رابط مختصر