إستراتيجية من “مصطفى عدلي” تمكن من توقيف 130 شخصا في 48 ساعة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 10 أبريل 2016 - 10:29 صباحًا
إستراتيجية من “مصطفى عدلي” تمكن من توقيف 130 شخصا في 48 ساعة

تمكنت مصالح أمن وجدة من إعتقال حوالي 130 شخص مبحوث عنهم من أجل جنايات وجنح مختلفة في ظرف 48 ساعة ” يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين “، حيث تعبأ لهذه العملية جميع التشكيلات الأمنية .
وكشفت بعض المصدر أن التدخلات الأمنية الشاملة ستبقى متواصلة بهدف زجر كل مظاهر الجنوح والانحراف، ورصد كل اشكال الجريمة بعاصمة جهة الشرق ، موضحا أن تعليمات مشددة وجهت لجميع المسؤولين الأمنييين بالمدينة من أجل اعتماد مقاربة حازمة للتصدي للجريمة بكل أنواعها .
يذكر ان الحملات الأمنية المكثفة بمدينة وجدة جاءت مباشرة بعد تعيين مسؤول جديد على رأس ولاية أمن وجدة، والذي تم التأكيد أثناء حفل تنصيبه ، على أن المدير العام للأمن الوطني يشدد دائما على أن أمن المواطن وسلامة ممتلكاته يجب ان تشكل أولوية ضمن المخطط الامني المحلي، وعلى جميع المصالح الأمنية التصدي الحازم لكل مظاهر الجنوح في نطاق احترام القانون ومعايير حقوق الإنسان.
هذا وتطرح حصيلة توقيف 130 شخص مبحوث عنهم في ظرف 48 ساعة تساؤلا كبيرا قد يتبادر لذهن الجميع وهو، فين كان البوليس قبل هذا التاريخ ؟
الجواب هو أن البوليس كان ولكن الإستراتيجية هي التي كانت عائبة، والدليل هو أنه بعد تعيين والي أمن جديد تم وضع إستراتيجية أمنية إنخرطت فيها جميع المصالح الأمنية، حيث لوحظ إنتشار كبير لعناصر الأمن وفي أحياء لم نعهد على رؤية رجال الأمن فيها، وهو ما شكل عاملا إستباقيا لمحاصرة الجريمة وإيقاف العديد من المطلوبين للعدالة .

المصدر - وجدة الرسمية من وجدة
رابط مختصر