الشارع الرياضي الوجدي غاضب بعد خسارة المولودية الوجدية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 29 ماي 2016 - 7:50 مساءً
الشارع الرياضي الوجدي غاضب بعد خسارة المولودية الوجدية

تركت خسارة فريق المولودية الوجدية بميدانها اليوم الأحد أمام فريق إتحاد طنجة صدمة قوية في الشارع الرياضي الوجدي، وشكلت حزنا كبيرا للجماهير المتعطشة التي كانت تتمنى فوز المولودية الوجدية في هذه المقابلة للإفلات من النزول إلى القسم الوطني الثاني، لكن خسارة اليوم ستقلص كثيرا من حظوظ فريق سندباد الشرق للبقاء ضمن فرق القسم الوطني الأول.
المسؤولية يتحملها بدرجة أولى رئيس الفريق ومدربه الذي راهن على إنتدابات تفوح منها رائحة “الكاميلة”، كما يتحملها أيضا اللوبي الذي يتحكم في كل شيئ بالمدينة وذلك بمباركة من السلطة المحلية، و الذي ظل يروج لنظرية وجود مؤامرة ضد فريق المولودية الوجدية من أجل تعويم النقاش وخلق صراع بين الفرق السياسية حتى يستفرد هو بجميع الإمتيازات والتحفيزات، وها هي النتيجة إنتكاسة على مختلف الأصعدة لا رياضة ولا فن ولاثقافة ولا تنمية ولا استثمار..

رابط مختصر