بعد أغنية “إناس إناس”.. حمزة نمرة في “وجدة” لأداء موسيقا “الركَّادة”

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 25 ماي 2016 - 1:43 مساءً
بعد أغنية “إناس إناس”.. حمزة نمرة في “وجدة” لأداء موسيقا “الركَّادة”

بعد النجاح الباهر الذي حققته أغنية “إناس إناس” من التراث الأمازيغي؛ حمزة نمرة يحطُّ رِحاله من جديد في المغرب؛ ليعرفنا أكثر على التراث الشعبي في عروس الشرق المغربي مدينة وجْدة.

وتعرف الجهة الشرقية بالمغرب وشمال غرب الجزائر عدة ألوان من الفلكلور الشعبي والأنغام الأندلسية والرقصات الشعبية منها موسيقا ورقصة الركادة، ورقصة انهاري والعلاوي.

وتقترن هذه الموسيقا والرقصات بالأعياد والحفلات والأعراس، ومواسم الفلاحة والسمر، وبفترات المقاومة والنضال المسلح ضد الأعداء والغزاة.

سيعرفنا حمزة نمرة في رحلته السابعة على أغنية “مانيش منا” التي تنتمي لموسيقا “الركادة” التي تنتشر في شمال شرق المغرب والشمال الغربي للجزائر.

وتعتبر موسيقا ورقصة “الركادة” أحد أبرز معالم الفلكلور المغربي الشرقي خصوصا في منطقة وجدة وبركان. وتؤدى هذه الرقصة الشعبية في المناسبات ومواسم جني المحاصيل الزراعية.

والركادة رقصة فنية خاصة بالرجال، تعود أصولها لمدينة “الركادة” التي تقع في الطريق الرابط بين مدينتي أحفير وبركان المغربيتين.

وتعتمد هذه الرقصة على الرشاقة في الحركة وسرعة في الأداء، وتؤدى على شكل صفوف أو دوائر على أنغام الغايطة وقرع البندير والدربوكة والمزمار (آلات موسيقية شعبية)، ويقوم من حين لآخر الرجال بالتوقف عن الحركة ثم يبدأون بدكِّ الأرض بأرجلهم إثباتا لصلابتهم ممسكين بالعصي رمز السلاح.

تابعونا الخميس القادم الساعة 18.30 بتوقيت غرينتش، 21.30 بتوقيت مكة المكرمة، 20.30 بتوقيت القاهرة.

رابط مختصر