كلمة “إلياس العماري” في اللقاء التواصلي الذي نظمه حزب الأصالة والمعاصرة أمس بوجدة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 7 أكتوبر 2016 - 10:27 صباحًا
كلمة “إلياس العماري” في اللقاء التواصلي الذي نظمه حزب الأصالة والمعاصرة أمس بوجدة

كما كان منتظرا نظم حزب الأصالة والمعاصرة مساء اليوم السبت 1 أكتوبر لقاءه التواصلي بالقاعة المغطاة المغرب العربي بوجدة، بحضور وازن لأعضاء من المكتب السياسي لحزب الجرار يتقدمهم الأمين العام إلياس العماري.
وبعد الكلمة الترحيبيبة لعبد النبي بعيوي رئيس جهة الشرق والقيادي بالحزب والذي رحب من خلالها بالحضور الوازن، واعتذر لهم عن كون المكان الذي كان مزمعا فيه تنظيم اللقاء هو ملعب الكرة المستطيلة لكن منع الحكومة حال دون ذلك. وأشار بعيوي إلى أن جهة الشرق أنجبت الأبطال ورموز المقاومة دون أن تستفيد من أي إمتياز يذكر (ارتفاع الضرائب، ارتفاع مهول في فواتير الماء والكهرباء، البطالة ، التهميش ..)

بعدها تناول الكلمة إلياس العماري جرد من خلالها مكامن أعطاب حكومة بنكيران ووزرائه الذين تحولوا من وزراء يأكلون البصارة في الأسواق إلى وزراء يتأففون من المشي في الطرقات اللهم لممارسة الرياضة للتخلص من الشحوم والكوليسترول ليقوو على المحافظة على اللياقة التي تخول لهم تعدد الزوجات وأشياء أخرى جاءت في مفهوم الكلام والتي أثارت تصفيقات جمهور الحاضرين مؤكدا على أنهم وبعدما ظهرت عليهم علامات بحبوحة العيش لم يعودوا يميزون بين “بيصارة الفول وبيصارة الجلبان” . لينتقل إلى الحديث عن الوضع الذي تعرفه جهة الشرق التي لم تعرف أي تطور يذكر على مستوى مؤسساتها وبنياتها خاصة بعد إغلاق الحدود، لذلك طالب إلياس العماري – الذي رفض إعطاء الوعود – بضرورة أن تعرف الجهة وضعا غير الذي هي عليه وأن تحظى بإمتيازات غير تلك التي تحظى بها بقية ساكنة المغرب، لأن الجهة هي حارسة الحدود والمنافحة عن الثغور.. لذلك يقول العماري: إذا كانت هذه الجهة قد صدت أطماع الغزو التركي والعثمانيون في ما مضى فإن البعض ويقصد -العدالة والتنمية- ” باغي يدخلوهوم للمغرب بزز” . وأضاف زعيم حزب الجرار أن الشيئ الوحيد الذي أفلحت فيه حكومة بنكيران هو إغراق المغرب بالديون التي إنتقلت من 630 مليار درهم إلى حوالي 900 مليار درهم ليخلص أن كل مواطن مغربي هو مرهق ومثقل بـ مليونين ونصف المليون سنتيم للجهات الدائنة، لذلك فالمطلوب يقول العماري موجها خطابه للجمهور الحاضر” أن أصواتكم التي ستمنحونها لحزب الجرار هي أصوات ستمنحونها لإنقاذ المغرب من الوضع المتردي الذي هو عليه ” . وفي الأخير قدم العماري مرشحي حزب الجرار لعموم الحاضرين يتقدمهم ولد عمي إدريس حسب تعبيره ويقصد وكيل لائحة البام يوسف نجل الحاج إدريس هوار وعبد القادر حوضري وهشام الصغير وامحمد الرشيد.

05

06

07

08

09

01

02

04

11

10

المصدر - نورالدين بلبشير - وجدة الرسمية
رابط مختصر