وجدة.. هذا هو المرشح الذي أغلق الحدود وسد أبواب الرزق على الساكنة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 7 أكتوبر 2016 - 10:27 صباحًا
وجدة.. هذا هو المرشح الذي أغلق الحدود وسد أبواب الرزق على الساكنة

لا شك أن جميع ساكنة الجهة الشرقية يتذكرون يوم 11 ماي 2014، عندما صرح وكيل لائحة حزب الإستقلال الحالي، الذي كان ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للأنباء في الرباط، “إنه من العار على الجزائر أن تصدر القرقوبي إلى جارها”، مؤكدا أن أكبر نسبة من القرقوبي الذي يروج في المغرب أصله من الجزائر، “95 أو 99 في المائة”، يضيف عمدة وجدة.. ناسيا أن اقتصاد الجهة الشرقية كان مبنيا على المحروقات والمنتوجات الإستهلاكية الجزائرية المدعمة من طرف حكومة بوتفليقة.

الشيء الذي دفع السلطات الجزائرية بالتحرك فورا وسد جميع منافد التهريب التي كانت مصدر رزق لعشرات الألاف من ساكنة وجدة والشرق.

وبعد تأزم الجهة الشرقية اقتصاديا، خرج مرشح الإستقلال للمرة الثانية مؤكدا على عدم إمكانية فتح الحدود مع الجزائر قائلا : ” ما كاينْ لا فتح الحدود ولا لـــيصانــصْ ولا عبو الريحْ “. في حين، لم تتمكن السلطات المغربية من وضع حد تهريب القرقوبي والأقراص المهلوسة، التي أصبحت أكثر رواجا خاصة بمدينة وجدة.

المصدر - وجدة الرسمية - متابعة
رابط مختصر